احتجاجات عارمة في تونس و الجيش يبدأ انتشاره فى عدة ولايات

وكالات

انتشرت قوات من الجيش في عدة مدن تونسية مع استمرار الاحتجاجات المناهضة للحكومة، واعتقلت السلطات أكثر من 300 شخص خلال الاحتجاجات التي نظمت مساء الأربعاء.

ووقعت مواجهات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين في تونس العاصمة ومدن أخرى، وتفيد تقارير بأن نيران أضرمت بمبنى يستخدمه أفراد الأمن في مدينة تالة، غربي البلاد.

وندد رئيس الوزراء يوسف الشاهد، بأعمال العنف في اليوم الثالث من الاحتجاجات، واتهم من وصفهم بـ”المخربين” بمحاولة إضعاف الدولة.

وتعرضت متاجر للنهب والتخريب، وانتشر الجيش لحماية البنوك والبنايات الحكومية من المخربين.

وبدأت موجة الاحتجاجات الأخيرة في تونس عقب زيادة في الضرائب وإجراءات تقشف أخرى أعلنت عنها الحكومة.

وتوصف تونس بأنها النموذج الناجح الوحيد في دول ما يعرف بـ”الربيع العربي”. ولكن تعاقبت عليها 9 حكومات منذ الإطاحة بالرئيس السابق، زين العابدين بن علي.

ولم تفلح أي حكومة منها في معالجة المشاكل الاقتصادية التي يعاني منها التونسيون.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *