الإعلامية “بولا يعقوبيان” تكشف حقيقة الرجل الذي ظهر بمقابلة الحريري

محمد كادو

انتشر عبر مواقع التواصل، ووسائل الإعلام العربية، مقطع فيديو، وصف بأنه مسرب، لكواليس لقاء الإعلامية بولا يعقوبيان، مع رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري.

و أشارت “بولا يعقوبيان” إلى حقيقة الرجل الذي ظهر خلفها، أثناء إجراءها حوارا مع رئيس الوزراء المستقيل سعد الحريري، يوم الأحد بالرياض.

و كشفت  الإعلامية اللبنانية خلال اتصال لها مع الاعلامي المصري “عمرو أديب” من خلال فضائية “أون”، في إشارة إلى الشخص موضوع الجدل، إلى أنه من أعضاء فريق الحريري، مشيرة إلى أنه كان يريد فقط لفت انتباه الحريري لأمر ما، موضحة بأنه ليس سعوديا كما تم تداوله على نطاق واسع بمواقه التواصل الاجتماعي.

و صرحت “يعقوبيان” قائلة: “بأن الأمور كانت جد طبيعية،مشيرة إلى أنها حتى لو كانت مسرحية أو مؤامرة فهي محاكة بشكل جيد جدا، إذ أنها لم تلاحظ أي شيئ يثير الشك منذ وصولها للمطار.”

وأشارت يعقوبيان إلى أن منزل الحريري الذي أجري فيه اللقاء، كانت تتواجد فيه عائلته و أعضاء من فريقه ،إلا أنها لم تر عائلة رئيس الوزراء، وفق ما صرحت به.

ويذكر أن “يعقوبيان” قالت أن “سعد الحريري” أكدعلى قرب عودته إلى العاصمة بيروت، و ذلك قبل و بعد المقابلة التي أجرتها معه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *