فريق “البيجيدي” بمجلس المستشارين يدافع عن العماري

إدريس التزارني

على خلفية النقاش حول سفريات عبد العزيز العماري، المنتمي لفريق العدالة والتنمية، سلك حزب العدالة والتنمية منذ انتخاب سعد الدين العثماني أمينا عاما خلفا لعبد الإله ابن كيران، نهج التبرير والتكذيب عكس ما كان يتعامل به في وقت سابق الأمين العام السابق عبد الإله ابن كيران.

فريق العدالة والتنمية بمجلس المستشارين، أكد أن عضو الفريق عبد العزيز عماري، النائب الأول لرئيس مجلس النواب، شارك منذ بداية الولاية التشريعية الحالية، في مهمتين  دبلوماسيين، ناب فيها عن رئيس مجلس النواب، وفي مهمتين بتكليف من فريق العدالة والتنمية في إطار شعبة الاتحاد البرلماني الدولي.

و أضاف الفريق في بيان حقيقة نشره على بوابته الرسمية، أن مشاركة أعضاء الفريق في مهام دبلوماسية رسمية بالخارج، لا تتم إلا بتكليف من مكتب مجلس النواب.

و أوضح الفريق في بيانه أن محتوى الخبر المشار إليه يعتبر مضللا، وخادما لأجندات وحسابات ضيقة تهدف إلى تبخيس المؤسسات وأدوارها الدستورية ولا تمت بصلة لأخلاق مهنة الصحافة، معلنا أنه سيواصل القيام بمهامه الدستورية بتفان كما عهده المواطنون، غير آبه بمثل هذه الأخبار الكاذبة والمغرضة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *