العدل والإحسان: لا لتوظيف المرفق العمومي في تصفية الحسابات

إدريس التزارني

ندد أطر جماعة العدل والإحسان وضحايا الإعفاءات “التعسفية” وقفة احتجاجية أمام البرلمان بالرباط تنديدا بالحيف الإداري الذي لحق عدد من الأطر بمؤسسات عمومية مختلفة بسبب انتمائهم لجماعة العدل والإحسان.

الوقفة التي دعت لها اللجنة الوطنية لمساندة المتضررين من الإعفاءات التعسفية، أمس الخميس 11 يناير الجاري، ما تعرض له الأطر المعفون من ظلم طال حقوقهم المهنية.

ودعوا الدولة إلى النأي بالنفس عن سياسة الانتقام من خصومها السياسيين، وإلى اعتبار كل المواطنين سواسية أمام القانون من غير إقصاء أو تحيز.

و أشارت اللجنة الوطنية لمساندة المتضررين من الإعفاءات التعسفية، أن الوقفة تأتي كحلقة من حلقات برنامج نضالي، و سلسلة من الأنشطة الترافعية التي ستتوجه إلى مختلف الجهات المعنية، ومراسلات ستتوجه للقطاعات المسؤولة عن هذه القرارات الجائرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *