بودن: موقف المغرب من أزمة إسبانيا ينسجم مع المبادئ التي يرتكز عليها في الدفاع عن قضية الصحراء

غزلان الدحماني

أصدرت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، بلاغا تؤكد فيه أن المملكة المغربية تعبر عن رفضها للمسلسل أحادي الجانب لاستقلال كتالونيا، وتؤكد تشبثها بسيادة مملكة إسبانيا ووحدتها الوطنية والترابية.

وشددت الوزارة على أن “المملكة المغربية على ثقة في قدرة الحكومة الإسبانية على تدبير هذا الوضع بحكمة، من أجل صيانة النظام الدستوري والعمل وفق المصلحة العليا للأمة الإسبانية والقارة الأوروبية”. مؤكدة أن المغرب لا يعترف بالمسلسل أحادي الجانب، الذي يتعارض مع الشرعية الدولية.

ويرى محمد بودن، المحلل السياسي ورئيس مركز أطلس لتحليل المؤشرات السياسية والمؤسساتية، أن بلاغ وزارة الخارجية منسجم مع القانون الدولي، كما أنه “بلاغ يتضمن إشارة إلى أن المغرب يناهض النزعة الانفصالية بشكل كلي”.

وأكد بودن في تصريح لـ”نون بريس“، أن الطرح المغربي فيه حماية للتوجهات المغربية، كما ينسجم مع الأفكار والمبادئ التي ترتكز عليها المملكة في دفاعها عن قضية الصحراء المغربية في المنتظم الدولي وفي المحطات الأممية.

وشدد المتحدث ذاته على أن أن موقف المملكة من أزمة إسبانيا يتوافق مع موقف المجموعة الأوربية التي ترفض الانفصال في كتالونيا، وبالتالي يؤكد بودن، أن الموقف المغربي  واضح سواء على مستوى ترابه أو على مستوى سيادة بلدان أخرى.

وأشار  المحلل السياسي ورئيس مركز أطلس لتحليل المؤشرات السياسية والمؤسساتية، إلى أن بلاغ وزارة الخارجية هو رسالة للفضاء الأوروبي ورسالة عميقة الدلالة لإسبانيا.

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *