تحذير..اللحوم المهرمنة تُحول الرجال إلى إناث والإناث إلى رجال

غزلان الدحماني

أصبحت الأمراض المزمنة تنتشر بشكل رهيب في مختلف المجتمعات، وذلك مرتبط بالأطعمة التي يتناولها المستهلك والتي أصبحت في الغالب تسبب أمراضا مزمنة وأخرى يصعب علاجها.

ولأن كثيرا من الدراسات توصلت إلى أن هناك أطعمة معنية تسبب أمراضا مثل السرطان الذي أصبح يفتك بحياة الأشخاص، فإن دكتورا مصريا وجه تحذيراته للعموم من أجل توخي الحيطة والحذر في الأطعمة التي يتناولونها، خاصة اللحوم.

وخص الدكتور محمود عمرو، مدير المركز القومى للسموم بجامعة القاهرة، الحديث عن اللحوم المستوردة على وجه الخصوص والتي تكون مهرمنة. كاشفا أنها تؤثر بالسلب على حياة مُستهلكها.

وقال الدكتور عمرو، إن اللحوم المهرمنة المستوردة إذا تناولها الإنسان تتسبب فى سقوط شارب الرجال وظهور الثدى لهم لتُحولهم إلى إناث، في مقابل ذلك تحول الإناث لذكور بظهور شوارب ولحى لهم لأن الهرمونات الموجودة باللحوم تغير صفات الجنسين.

وأضاف مدير المركز القومى للسموم، خلال لقائه فى برنامج المشاغبة على فضائية الحدث المصرية، أن اللحوم المستوردة تصل لـ 70 في المائة من الاستهلاك والـ 30 في المائة الباقية منتجة محليا، موضحا أن اللحوم المستوردة تكون ملوثة بالهرمونات التى تؤثر على نوع الجنسين.

كما تؤثر اللحوم المهرمنة، يضيف المتحدق ذاته، على الكبد والمخ وتتسبب في خلل بالغدد الصماء وتسبب مشاكل فى الذكورة والأنوثة وتسبب مرض السكر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *