قصة البيت الذي عجز عن شرائه دونالد ترامب

عبد الإله بوزيد

هو بيت كان في ملكية شخص يدعى فيرا كوكينغ ،يقع في أتلانتيك بولاية نيو جيرسي بالولايات المتحدة .

كان الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب أحد الأطراف في قضية استملاك هذا البيت ،حيث تم تقديم عرض قدر بمليون دولار لمالكه لبيعه في سنة 1970 ،إلا أنه رفض ذلك العرض .

وخلال سنة 1993 ومن أجل تشديد الخناق على مالك البيت لإجباره على بيعه ،أقدم ترامب على شراء عدة أملاك حول البيت ،إلا أن هذا الفعل لم يرضخ فيرا وزوجته اللذان رفضا من جديد عرض البيع .

 

انتقل البيت فيما بعد إلى ملكية ابنة فيرا ،وخلال تلك الفترة عرض المنزل للبيع بمبلغ 5 ملايين دولار ،إلا أن هذا العرض لم يحفز أي أحد على شرائه ،فتراجع السعر لمرات عدة إلى أن استقر في 583 ألف ودولار .

لكن أي من دونالد ترامب أو من معه شارك في مزاد المنزل ،نظرا لتراجعهم عن فكرة إقامة فندق وكازينو في مكان المنزل ،الذي اهتموا بشرائه لمدة طويلة ،ويبقى البيت الذي عجز عن شرائه رئيس الولايات المتحدة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *