لطفي: قانون الإطار مخطط يهدف لضرب مجانية التعليم

إدريس التزارني

قال علي لطفي، الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية للتعليم إن الحكومة بدل التفكير في إستراتيجية وطنية تعيد الاعتبار للمدرسة العمومية اختارت سياسة الترقيع، و أن قانون الإطار مخطط تصفوي.

و أضاف لطفي، أمس الخميس 11 يناير في ندوة حول مشروع القانون الإطار، أن الحكومة بدأت بتوظيف الأساتذة العرضيين وأساتذة سد الخصاص وأساتذة التربية غير النظامية وصولا إلى التوظيف بالعقود.

و أوضح الكاتب العام للمنظمة، أن الحكومة تتملص من المسؤولية وتسير في اتجاه تدمير الخدمات العمومية وفي طليعتها التعليم والصحة في ظل الوضع العام المتسم بالتدهور لمجموع الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.

و أوضح لطفي، أن مشروع قانون الإطار رقم 17/51، مخطط تصفوي لمجانية التعليم، وهو ما يتعارض والمواثيق الدولية والوطنية التي تنص على حق التعليم للجميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *