هنية يعلن النفير العام ويدعو لانتفاضة جديدة من أجل القدس

نون بريس

في كلمة متلفزة له صبيحة اليوم الخميس دعا  رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية إلى إطلاق انتفاضة فلسطينية شاملة في وجه الاحتلال وتصديا للقرار الأمريكي الأخير بالاعتراف بمدينة القدس المحتلة “عاصمة لإسرائيل”.

و دعا هنية إلى الخروج من اتفاقية أوسلو حيث قال هنية إن “على رأس أولوياتنا اليوم كفلسطينيين الخروج من عملية أوسلو فالقرار الأمريكي قبرها إلى الأبد”، داعيا إلى عقد اجتماع فلسطيني جامع وعاجل لدراسة الوضع الراهن”.

وأكد رئيس المكتب السياسي لحماس على أن “القدس لنا موحدة لا شرقية ولا غربية فلسطينية عربية إسلامية وهي عاصمة دولة فلسطين، مضيفا: “أرض فلسطين هي أرض موحدة من البحر إلى النهر لا تقبل القسمة”.

و أضاف هنية  “لا نعترف بشرعية إسرائيل ولا وجود لها على أرض فلسطين ليكون لها عاصمة”، مشيرا إلى أن “ما يسمى بعملية السلام قبرت وإلى الأبد ولا وجود لشيء اسمه صفقة القرن”.

و هاجم اسماعيل هنية السياسة الأمريكية في المنطقة قائلا  “السياسية الأمريكية السافرة تجاه القدس لا يمكن مواجهتها إلا بانتفاضة شعبية شاملة “، مضيفا: “سنعمل على إطلاق انتفاضة في وجه الاحتلال الصهيوني ولا وجود لأنصاف حلول”.

و  طالب هنية السلطة الفلسطينية بوقف التنسيق الأمني مع الاحتلال و”بتمكين المقاومة الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة للرد على الاحتلال”، مؤكدا على “ضرورة ترتيب البيت الفلسطيني أمام هذه المؤامرة الخطيرة”.

وأشار هنية إلى أن الرئيس الأمريكي ترامب أعلن الحرب على الشعب الفلسطيني حين قال  “إعلان حرب على شعبنا الفلسطيني ووصفه بأنه “قرار أخرق وظالم وشكّل نهاية لمرحلة سياسية وبداية مرحلة جديدة”، مخاطبا ترامب القول إنه سيندم بشدة على هذه القرار”.

كما وجه هنية حديثه للدول العربية والإسلامية ودعاها لوقفة جادة من أجل القدس ووقف الصراعات الداخلية في المنطقة، كما طالبها “بمقاطعة الإدارة الأمريكية ردا على قرارها بشأن القدس”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *