إبتدائية الراشيدية تقضي بالحبس النافذ في حق المتورطين في ملف تزوير شواهد تحاليل كورونا

ل ف

قضت المحكمة الابتدائية بالرشيدية،أمس الخميس،بالسجن النافذ في حق المتورطين في ملف ما بات يعرف بتزوير شواهد تحاليل كورونا .

ووزعت المحكمة الأحكام الصادرة في حق المتورطين، حيث قضت بثلاث سنوات سجناً نافذاً و غرامة مالية قدرها 5000 درهم في حق المتهم الرئيسي الذي يشتغل مقتصداً بمستشفى مولاي علي الشريف الجهوي، فيما تمت إدانة قيادي بحزب العدالة و التنمية و برلماني سابق يشغل في نفس الوقت منصب الكاتب الجهوي للحزب بسنتين سجناً نافذاً و غرامة مالية قدرها 1000 درهم .

كما قضت في حق المعني بمباراة الأمن الوطني بسنة سجناً نافذة و كذا نفس الشٱن لشقيقه الذي يشتغل جندياً بسنة نافذة و غرامة مالية قدرها 1000 درهم، كما قضت في حق الطرف المشارك ب 6 أشهر موقوفة التنفيذ و غرامة مالية قدرها 1000 درهم.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *