إسرائيل تتحدث عن وجود صعوبات لتحسين العلاقات مع المغرب وتحويل مكتب الاتصال لسفارة

نون بريس

يبدو أن العلاقات المغربية الإسرائيلية لا تعيش أزهى أيامها رغم اتفاق استئناف العلاقات الذي وقع قبل أشهر ، حسب ما كشف عنه وزير الخارجية الإسرائيلي “غابي أشكنازي،”.

وقال وزير خارجية الكيان الصهيوني، أنه كان على اتصال دائم مع وزراء خارجية سبع دول عربية، بمن فيهم من ليس لديهم علاقات دبلوماسية مع إسرائيل، وكان يتواصل مع بعضهم بشكل يومي عبر واتساب، وهو متفائل للغاية، لأنه حتى بعد الحرب في غزة، وصلت العلاقات مع الدول العربية إلى “المحك”، على حد تعبيره.


وأضاف أشكينازي في تصريح لموقه “ويلان” الإسرائيلي أن “التحديين الرئيسين اللذين سيعترضان عملية التطبيع، هما معرض دبي إكسبو في أكتوبر المقبل، لأنه المتوقع أن يحضر الحدث على نطاق واسع العديد من الإسرائيليين، بالإضافة إلى تحدي تحسين العلاقات مع المغرب، وتحويل مكاتب الاتصال في تل أبيب والرباط إلى سفارتين”.
واشار أنه من المتوقع أن تعين الولايات المتحدة قريبا مبعوثا خاصا للشرق الأوسط، سيعمل على تعزيز الاتفاقات التي تمت بعهد ترامب، لتعزيز التطبيع بين إسرائيل ودول الشرق الأوسط والعالم العربي.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *