ارتفاع كمية المنتجات المفرغة من الصيد الساحلي والتقليدي لأزيد من 17 ألف طن بالسواحل المتوسطية

نون بريس

قالت غرفة الصيد البحري المتوسطية، أن المكتب الوطني للصيد، أن كمية منتوجات الصيد الساحلي والتقليدي المفرغة على مستوى نقط التفريغ والموانئ المتواجدة بالسواحل المتوسطية ن شهدت ارتفاعا بنسبة 9 في المائة مع متم غشت الماضي.
ووفقا للأرقام التي قدمتها غرفة الصيد البحري المتوسطية، بناء على تقرير للمكتب الوطني للصيد، فإن كمية منتوجات الصيد الساحلي والتقليدي المفرغة على مستوى نقط التفريغ والموانئ المتواجدة بالسواحل المتوسطية بين يناير ومتم غشت الماضي بلغت 17 ألفا و 176 طنا عند متم شهر.

وكشف المكتب الوطني للصيد، في تقريره، أن القيمة التسويقية لهذه الكمية من منتجات الصيد الساحلي والتقليدي سجلت بالمقابل انخفاضا بنسبة 5 في المائة مقارنة مع الفترة نفسها العام الماضي.
وحسب ذات المصدر فإن حجم الكميات المفرغة من منتجات الصيد الساحلي والتقليدي بميناء الجبهة عرف انخفاضا بنسبة 21 في المائة، إلى جانب انخفاض طفيف بموانئ كل من طنجة والقصر الصغير ووادي لو وراس كبدانة.
وشهدت مراكز الصيد بكل من اشماعلة وتارغا ارتفاعا كبيرا لحجم الكميات المفرغة من منتجات الصيد البحري مقارنة مع الثمانية الأشهر الأولى من السنة الماضية، فيما سجلت باقي الموانئ ونقط التفريغ المتواجدة بالبحر الأبيض المتوسط ارتفاعا طفيفا في الكميات المفرغة.
أما على مستوى ميناء العرائش، فقد أشار التقرير إلى أن حجم الكميات المفرغة من منتجات الصيد الساحلي والتقليدي ارتفع بنسبة 37 في المائة، بالمقابل سجل ميناء أصيلة انخفاضا بنسبة 14 في المائة خلال الفترة نفسها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *