الأساتذة المتعاقدون يعلنون عن برنامجهم الاحتجاجي الجديد

ل ف

أعلنت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين في بيانتوصل “نون بريس” بنسخة منه، عن برنامجها الاحتجاجي الجديد بعد فشل الحوار مع وزارة التربية الوطنية وعدم التوصل لاتفاق يرضي الطرفين.

و خلص المجلس الوطني حسب بيان التنسيقية إلى تسطير برنامج احتجاجي على رأسه “مقاطعة تكوينات فوج 2019” بالإضافة إلى خوض إضراب وطني يومي 3 و4 دجنبر المقبل.

ودعت التنسيقية النقابات و الشغيلة التعليمية إلى تجسيد إضراب دجنبر القادم وذلك “دفاعا عن المدرسة العمومية و مجانية التعليم ورد الاعتبار لنساء و لرجال التعليم، و رفضنا لمشروع قانون الاضراب الرامي الى تكبيل العمل النقابي”.

ويذكر على أن التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين  كانت قد اجتمعت مع الوزارة الوصية على القطاع خلال الفاتح  من الشهر الجاري، غير أنهم لم يتوصلوا الى اتفاق، والسبب حسب التنسيقية هو كون ” العرض الوزاري لم يحمل أي جديد بل أعادت فيه الوزارة فقط عرضها القديم يوم 13 أبريل و 10 ماي، مما يبين بالملموس عدم وجود أية نية حقيقية لحل الملف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *