الأطر التعليمية تشتكي من ارتداء الكمامات لساعات طويلة داخل حجرات الدراسة وتطالب المسؤولين بتقليص ساعات العمل

شروط جديدة وغريبة لمزاولة مهنة التعليم منها "كثافة الشعر"
ليلى فوزي

اشتكت مجموعة من الأطر التعليمية من ارتداء الكمامات لساعات طويلة داخل حجرات الدراسة وما يترتب عنها من أضرار صحية، معبرين عن معاناتهم خاصة في الوقت الذي يتم فيه تدريس التلاميذ لمدة 5 ساعات حضوريا.

وفي هذا الصدد أطلق مجموعة من أساتذة التعليم الابتدائي”“هاشتاغ 30ساعة بزاف، للمطالبة بتقليص عدد ساعات العمل الأسبوعية.

و تم تداول الهاشتاج على نطاق واسع بين أساتذة التعليم الابتدائي في مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالب أساتذة التعليم الابتدائي من خلال إطلاق هذا الهاشتاغ،  وزير الترية الوطنية والبحث العلمي والتكوين المهني سعيد أمزازي، بتقليص ساعات العمل الأسبوعية المحددة حاليا في 30 ساعة.

واعتبر أساتذة التعليم الابتدائي، أن على وزير التربية الوطنية والبحث العلمي والتكوين المهني سعيد أمزازي الالتزام بوعده السابق بتقليص ساعات العمل الأسبوعية الحالية المحددة في 30 ساعة حاليا.

وأكد الأساتذة من خلال حملتهم أن ،30 ساعة عمل مرهقة بالنسبة للأستاذ والمتعلم على حد سواء بدنيا وذهنيا وأنها تساهم في ضعف التحصيل الدراسي.

Aucune description disponible.
Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *