الاعتداء على مسجد جنوب إسبانيا يثير استفزاز المسلمين

ل ف

تعرض مسجد في منطقة “سان جافير” التابعة لمدينة مرسية جنوب شرقي إسبانيا، لاعتداء من قبل مجهولين.

ونقلت الصحافة الإسبانية عن مصادر أمنية، الثلاثاء، أن الاعتداء على المسجد وقع فجر يوم 21 فبراير الحالي، في منطقة يقطنها مهاجرون من المسلمين العرب.

وكتبت على نوافذ المسجد عبارات “الموت للإسلام”، كما لحقت أضرار بنوافذ وباب المسجد، نتيجة تفجير علبة الدهان التي استخدموها في الكتابة على النوافذ.

أفاد المسلمون القاطنون في المنطقة، أنهم ولأول مرة يعيشون حادثة كهذه، مؤكدين أنهم يعتبرونها حادثة فردية لا تخل بعلاقات المجتمع المسلم مع الإسبان في المنطقة.

وتحتضن إسبانيا قرابة 2.1 مليون مسلم، بينهم 100 ألف يقيمون في منطقة مرسية.

وأثار الحادث غضب واستفزاز المسلمين الذين عبرو عن رفضهم و استنكارهم لمثل هذه الأفعال التي تمس الدين الإسلامي و المسلمين.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *