التأخر في صرف المنح الجامعية يخرج طلبة جامعة القاضي عياض بمراكش للاحتجاج

ل ف

أثار تأخر صرف المنح الجامعية ،احتقان كبير وسط الطلبة، حيث أصبحوا يعيشون معاناة حقيقية من أجل تأمين مصاريف الدراسة.

فالبرغم من إعلان وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي،عن تاريخ 15 دجنبر 2020 كموعد لصرف المنحة لطلبة الإجازة، لا يزال أغلبية الطلبة إلى حدود اللحظة لم يتلقوا شيئا من هذه المنحة ما يزيد من أزمتهم جراء إغلاق الأحياء والمطاعم الجامعية التي كانت تعفيهم من مصاريف كثيرة.

تأخر صرف المنح و تردي الظروف الاقتصادية والاجتماعية التي عمقتها الجائجة، دفع طلبة كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمراكش إلى خوض وقفة احتجاجية داخل أسوار الكلية، أمس الثلاثاء، حيث حضر الوقفة الاحتجاجية أزيد من 400 طالب (ة)، الشكل النضالي عبر فيه الطلبة عن حدة معاناتهم جراء تأخر صرف المنحة الجامعية، خاصة اللذين ينحدرون من أسر معوزة، مما صعب عليهم أداء واجبات السكن، واقتناء الكتب والمراجع الجامعية، وكذا بسط تساؤلات حول الإجراءات الاستعجالية التي ستتخذها الوزارة المكلفة للتعجيل بتمكين الطلبة من مستحقاتهم.

وجدير بالذكر أن جامعة القاضي عياض تستقطب مجموعة من الطلبة الذين يقطنون خارج المدن الجامعية، وهو الأمر الذي يحتم عليهم الكراء لمتابعة الدراسة، ورغم ضالتها إلا أن الشطر الأول من المنحة الجامعية يقدر بــ 1900 في الشطرين الأول والثاني، و 2533 درهم في الشطر الثالث بالنسبة للطلبة غير القاطنين داخل المدن الجامعية ، الشيء الذي يساعد الطلبة على تشكيل مجموعات مكونة من بضعة الأفراد، وكراء شقة صغيرة، بغية القدرة على دفع تكاليف الإيجار.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *