التكتل الحقوقي بالمغرب يتضامن مع الصحافية نوال الجوهري ويستهجن تسخير القانون الجنائي في متابعتها

نون بريس


أصدر التكثل الحقوقي بــيـــــانا تضامنـــيا مع الصحفيـة نـوال الجوهـري، مدير نشر الموقع الإخباري “الواضح 24″، وذلك على خلفية متابعتها بالقانون الجنائي في قضية تتعلق بالنشر .

وحسب بلاغ صادر عن التكتل الحقوقي بالمغرب، وصل “نون بريس” نسخة منه ، فإن التكثل و في خضم تشكيل الحكومة الحالية، كان يأمل معها فتح صفحة جديدة في ورش حقوق الإنسان، والدفع بأجرأة جملة نصوص ملزمة لها في هذا الصدد، وإطلاق مبادرات خلاقة تحمل رسائل الأمل في مغرب الحريات.
وأعلن التكثل الحقوقي حسب نص بلاغه عن تفاجئه بما وصفها ببحلقة جديدة من مسلسل الإساءة لصورة المغرب عبر تحريك متابعات قضائية لن يجني منها الوطن سوى تعريض صورته للتشهير، بل ومنح مسوغات متجددة لخصوم ما فتئوا يتحينون الفرصة تلو الأخرى للنيل منه.
واعتبر التكثل الحقوقي متابعة الصحفية نوال الجوهري مدير نشر الجريدة الإلكترونية “الواضح 24” في قضية تافهة تحت يافطة تصفية الحسابات، وبتسخير القانون الجنائي، مما يعتبر تكييفا غير مبرر يُساءَل فيه صاحب هذا الاختيار خاصة في ظل وجود قانون للصحافة والنشر.

وعبر التكتل الحقوقي بالمغرب عن رفضه جملة و تفصيلا مثل هذه المتابعات، معلنا في نفس الوقت عن تضامنه المطلق واللامشروط مع الصحفية نوال الجوهري.
وطالب التكثل الحقوقي بالكف عن متابعة الصحفيين بمقتصيات القانون الجنائي عندما تكون التهم الموجهة إليهم بسبب المهنة، ودعوته كافة الجسم الحقوقي والصحفي وعقلاء الوطن وكل الغيورين على صورته إلى وجوب التصدي لكافة الهجومات الممنهجة على الحقوق والحريات وباقي المكتسبات.كما طالب التكثل في بلاغه الحكومة الجديدة بإجراء مصالحة مع الجسم الحقوقي والصحفي عبر إجراءات حسن نية وفق ما تنص عليها العهود والمواثيق الدولية التي صادق عليها المغرب، للتأسيس لمرحلة جديدة تستهدف المصلحة الفضلى للوطن والمواطنين.

وجدد التكثل تأكيده على استعداده لمؤازرة الصحفية نوال الجوهري عبر اتخاذ كل الأشكال القانونية المتاحة، مناشدا بذلك نقابة المحامين لتبني ملف الصحفية نوال الجوهري والترافع فيه.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *