التنسيقية الوطنية للممرضين وتقنيي الصحة تصعد ضد وزارة آيت طالب بتنظيم وقفات احتجاجية

أ.ر

سجلت التنسيقية الوطنية للممرضات، الممرضين، القابلات و تقنيي الصحة المجازين من الدولة ذوي سنتين من التكوين، بارتياح مشوب بالحذر قرار وزير الصحة باستئناف الحوار القطاعي الذي ظل عالقا منذ الفصل الأول من السنة الماضية.

وعبرة التنسيقية في بلاغ توصلت به “نون بريس” عن أملها في أن يشكل التفاوض المنتظر مع الفرقاء الاجتماعيين، ابتداء من يوم الخميس 17 شتنبر، فرصة سانحة للحسم النهائي في تلبية مطلبها بإقرار ترقية عادلة.

وأعلنت التنسقية تشبثها بجوهر مطلبنا الأساسي المتمثل قي ‘‘الترقية الاستثنائية‘‘ بأثر رجعي إداري و مالي ابتداء من تاريخ صدور المرسوم 2-17-535 تشمل جميع أفواج الممرضات، الممرضين، القابلات و تقنيي الصحة المجازين من الدولة خريجي مدارس الدولة لتكوين الممرضين المجازين و خريجي مدرسة الأطر سابقا (ex ASDE et ex ASDES ) و لا تخلف ضحايا جددا.

واعتبرت أن مقترحاتها المفصلة المقدمة لطرفي الحوار، حدا أدنى للإنصاف وجبرا للضرر، لا يمكن التنازل عنه.


وقررت التنسيقية الوطنية تنفيذ سلسلة ثالثة من الوقفات الاحتجاجية الجهوية والاقليمية خلال هذا الأسبوع، ابتداء من يوم الأربعاء 16 شتنبر بمختلف جهات وأقاليم المملكة، والوقفة الجهوية بالعاصمة يوم الخميس 17 شتنبر على الساعة 11 (الذي يصادف يوم اجتماع اللجنة المركزية للحوار بقطاع الصحة) أمام مديرية الموارد البشرية بوزارة الصحة.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *