التنسيق النقابي الخماسي لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات يعتزم خوض إضراب وطني

غ.د

يعتزم التنسيق النقابي الخماسي لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات، خووض إضراب وطني لمدة أسبوع قابل للتمديد من الاثنين 2 إلى السبت 7 دجنبر 2019 مرفوق باعتصام متمركز بالرباط، وذلك من أجل ما أسماه بـ”رفع الحيف عن جميع مناضليه ومناضلاته”.

ويطالب التنسيق الخماسي في باغ له توصل “نون بريس” بنسخة منه، الحكومة ومعها وزارة التربية الوطنية بفتح حوار جدي ومسؤول يفضي إلى تسوية ملف حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطنية تسوية شاملة وعادلة.

ويحمل التنسيق الخماسي (النقابة الوطنية للتعليم، الجامعة الحرة للتعليم، النقابة الوطنية للتعليم، الجامعة الوطنية للتعليم، الجامعة الوطنية للتعليم)، الجهات المسؤولة “جميع تبعات هذا التعنت واللامبالاة في الاستجابة الفورية لجميع مطالب حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطنية”.

وعبر عن تنديده بكافة أشكال التضييق التي تمارسها الحكومة والوزارة الوصية على عموم المضربين والمضربات عبر شن حملة اقتطاعات تعسفية ظالمة واعتبار ممارسة حق الإضراب غياباً غير مبرر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *