الجيش الجزائري يستفز سكان فجيج ويطالبهم بإخلاء أراضيهم الفلاحية والمتضررون يناشدون المسؤولين

نون بريس

نظم صباح أمس يوم الجمعة، عدد من فلاحي منطقة العرجة اولاد سليمان، بمدينة فجيج، مسيرة احتجاجية للمطالبة بالتدخل العاجل لوقف استفزازات الجيش الجزائري الذي طالبهم بإخلاء أراضيهم المزروعة قبل يوم 18 مارس الجاري.

وطالب سكان المنطقة من السلطات المحلية والمسؤولين، بتقديم توضيح حول استفزازات الجيش الجزائري التي تتعرض لها الساكنة منذ يوم 18 فبراير الماضي.

وبحسب ما تُدول فإن عناصر من الجيش الجزائري هددت فلاحي المنطقة المذكورة، وطالبتهم بإخلاء أراضيهم الفلاحية داخل أجل لا يتعدى 8 أيام، ملوحا بإجبارهم على ذلك في حالة عدم التنفيذ، مدعيا أن منطقة العرجة تابعة للتراب الجزائري.

وندد المحتجون بما أقدم عليه الجيس الجزائري، مشددين على أن هذه الأرض تعود ملكيتها للعائلات المغربية المستقرة بالمنطقة منذ مئات السنين، حيث توارثوها أبا عن جد. وأنه قد تم غرسها بحوالي 40 ألف نخلة، والتي تنتج أنواعا مختلفة من التمور (العصيان، أزيزا..)، موزعة على حوالي 30 ضيعة.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *