الحكومة تنحني للعاصفة وتعتمد المرونة في الدخول للإدارة بالنسبة للموظفين الذين لديهم أبناء في المدرسة

ل ف

خلف قرار تثبيت الساعة الصيفية طوال السنة عددا من ردود الفعل لدى المواطنين والمواطنات و التلاميذ و التلميذات الذين عبرو عن رفضهم و احتجاجهم عن ذلك القرار الذي اعتبر الكثير منهم أنه لا يخدم مصالح المواطن المغربي، حيث عبر آباء وأولياء أمور التلاميذ عن رفضهم لهذا التوقيت الذي لا يتناسب مع أوقات عملهم بالنسبة للآباء الموظفين من جهة، وأن الاستيقاظ باكرا والخروج مساء من المؤسسات التعليمية خاصة النائية يشكل خطرا على سلامة التلاميذ.

وعلاقة بالموضوع أفاد العثماني في كلمة له أثناء افتتاح المجلس الحكومي صباح اليوم الخميس، أن قرار اعتماد التوقيت الصيفي  رافقته 3 إجراءات أساسية، أهمها التعديل في التوقيت المدرسي الذي سيبدأ العمل به يوم الاثنين المقبل، كما جاء في بلاغ رسمي لوزارة التربية الوطنية.

وأضاف العثماني أن الإجراء الثاني يتمثل في اعتماد المرونة في الدخول إلى الإدارات بالنسبة للموظفين الذين لديهم أبناء أو المتكفلين بتلاميذ في المدرسة، موضحا في الوقت ذاته أن المرسوم المتعلق بالمرونة في الدخول للإدارة بالنسبة للموظفين،سيصدر غدا في الجريدة الرسمية.

وشدد رئيس الحكومة في التصريح ذاته  على إقرار آلية التقييم والتتبع مؤسساتية، للاستمرار في تتبع إجراءات المواكبة عندما يلزم ذلك، والاستماع للمواطنين والمواطنات وللمقاولات، مؤكدا على وجود “تفاؤل بأن الأمور ستنجح”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *