الحليمي يطالب بعدم الإفراط في الجري وراء الرأسمال الأجنبي ويدعو لتوزيع الأراضي على الشركات الصغرى

نون بريس

طالب رئيس المندوبية السامية للتخطيط، أحمد لحليمي، بالحفاظ على الثروات الطبيعية المغربية، وعدم الإفراط في الجري وراء الرأسمال الأجنبي والكبير، خاصة أن المقاولات الصغرى والمتوسطة هي التي يمكن أن تحقق التنمية بالمغرب.

انتقد أحمد لحليمي العلمي، في طلمة له أمام لجنة المالية بمجلس النواب ، توزيع الأراضي على الشركات الكبرى وحرمان المقاولات الصغرى والمتوسطة منها، معتبرا أنه لا يمكن تنمية القطاعات الصناعية والتجارة للمغرب، بدون تنمية القطاعات الصغرى والمتوسطة.

وشدد الحليمي على ضرورة التحكم في السياسة النقدية للمغرب ودعم التفريط في استقلاليتها، منتقدا الهرولة نحو التحرير دون وجود أي جهات تضغط على المغرب للقيام بذلك.
وأكد الحليمي على ضرورة الاشتغال بمنطق الاستراتيجيات وليس بالمخططات القطاعية، مبرزا في الوقت نفسه أن القطاع الفلاحي شهد تطورا، لكنه لم يصل إلى مستوى كبير، وذلك بسبب إعطاء الأولوية للتقنيات التي استفاد منها أصحاب الإمكانيات، وعدم الاستثمار في القطاعات المتوسطة والصغير والتي لا يستعمل فيها الري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *