الخارجية الأمريكية تكشف موقف إدارة بايدن من قرار الاعتراف بمغربية الصحراء

نون بريس

كشف متحدث باسم الخارجية الأميركية، اليوم الثلاثاء، أن إدارة الرئيس الأميركي، جو بايدن، لم تتخذ قرارا بشأن اعتراف الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب، بالسيادة المغربية على الصحراء.

ونقل موقع “الحرة” عن المتحدث، الذي فضل عدم ذكر اسمه: “لم يتم اتخاذ مثل هذا القرار. نجري مشاورات بشكل خاص مع الأطراف حول أفضل طريقة للمضي قدما وليس لدينا أي شيء إضافي لنعلنه”.

ويذكر أن الموقع الإخباري الأمريكي (أكسيوس)، قد أكد قبل أيام أن إدارة الرئيس جو بايدن لن تتراجع عن اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المغرب على الصحراء.

وقال الموقع نقلا عن مصادر مطلعة، إن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن ،أكد لوزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ، ناصر بوريطة ، خلال المكالمة الهاتفية التي جرت بينهما يوم الجمعة الماضي، أن إدارة بايدن لن تتراجع عن هذا الاعتراف المتضمن في الإعلان الذي وقعه الرئيس ترامب في دجنبر الماضي.

وأوضح الموقع الإعلامي الأمريكي، أن تقرير وزارة الخارجية بشأن الاتصال الهاتفي لبلينكن مع بوريطة لم يُشر إلى قضية الصحراء، لكن “مصدرين مطلعين على فحوى المكالمة أكدا أنه تمت مناقشتها، وأن بلينكن قال إن إدارة بايدن لن تتراجع ” عن هذا القرار.

وكان الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، قد اعترف بسيادة المغرب على الصحراء، وهو القرار الذي لم تؤكده أو تتراجع عنه إدارة الرئيس المنتخب، جو بايدن، لحد الآن.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *