الذراع الأيمن لأخنوش يهاجم الوزير التجمعي بنشعبون وسط أحاديث عن خلافات بين قيادات الحزب

ك.ش

يبدو أن التقارير الإعلامية التي تحدثت عن وجود خلافات عميقة وسط قيادة حزب التجمع الوطني للأحرار، وخاصة بين وزير المالية والاقتصاد، محمد بشنعبون والجناح المحسوب على رئيس الحزب عزيز أخنوش، أصببحت تكتسي مصداقية كبيرة بعد مداخلة البرلماني التجمعي، مصطفى بيتاس.


وانفجر خلاف بين وزير الاقتصاد والمالية محمد بنشعبون، ومصطفى تيباس، الذي يعتبر الذراع الأيمن لرئيس الحزب التجمع الوطني للأحرار، وذلك خلال أولى جلسات الشروع في المناقشة العامة لقانون المالية المعدل رقم 35.20 للسنة المالية 2020.


وبدأ الخلاف حين اتهم بيتاس في مداخلة له أمس الخميس بالقاعة 11 بمجلس النواب، بنشعبون بـ”خدمة مصالح اللوبيات والأبناك، والدفاع عنهم”.
مداخلة بيتاس رد عليها بنشعبون بالقول : “لقد أنصت لكل المداخلات بإمعان واهتمام شديدين، ولا يمكنني إلا أن أنوه بالمستوى المتميز للنقاش، باستثناء مداخلة واحدة لم أعرف لا سياقها ولا المغزى من مضمونها ولن أجيب عنها”، في رد قصف به بيتاس من حيت لا يحتسب، وهو أيضا الرد الذي اعتبره العديد من البرلمانيين بمثابة إهانة لبيتاس.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *