الرياضة في خدمة السياسة ..نجوم الكرة يدعمون انفصال كتالونيا

ك.ش
تعيش برشلونة هذه الأيام على وقع استفتاء سياسي، تهدف من خلاله الحكومة المحلية في كتالونيا إلى إقناع سكان المقاطعة الأغني في إسبانيا إلى التصويت لصالح الانفصال .
و رغم أن العرف السائد و المتعارف عليه ،هو أن الرياضة و السياسة بينهم خيط رفيع يمنعهما من التداخل ، إلا أنه في كتالونيا سقط هذا الخيط و تداخلت الرياضة بالسياسة، فتزعم رياضيون كطلان المسيرات و كانوا أول من توجه لصناديق الاقتراع للتصويت و الادلاء بآرائهم .
جيرارد بيكي تشي جيفارا كتالونيا
عرف جيرارد بيكي ،بمواقفه الثورية المساندة لانفصال كتالونية على إسبانيا ،و ظل يدعو لذلك سرا و علنا ،و هو الامر الذي خلق لبيكي الكثير من المشاكل في الملاعب الاسبانية، خاصة عندما يحل فريق برشلونة ضيفا على أندية مدريد ،حيث يظل بيكي عرضة لصافرات الاستهجان كلما لمس الكرة .
و بالأمس كان جيرارد بيكي من أول المصوتين في هذا الاستفتاء، و أصر على الذهاب للتصويت، رغم أن فريقه كان سيواجه فريق لاس بالماس في نفس اليوم ضمن الجولة السابعة من الدوري الإسباني ،و رغم منع الشرطة الاسبانية للاستفتاء و اغلاقها لبعض مكاتب التصويت .
جيرارد بيكي ،سيخرج بعد المباراة بتصريحات قوية حيث صرح لوسائل الاعلام و هو يبكي قائلا،” في عهد فرانكو لم يكن الشعب الكتلوني قادر على التصويت ، اليوم توقعنا تغير الأمور و أضاف جيرارد بيكي “عندما تدعم التصويت ذلك يعني تأييدك بشكل كامل للديموقراطيه ، ماهي مشكلة الرافضين للتصويت؟
و استنكر بيكي تدخل الشرطة الاسبانية و تعنيفها للمتظاهرين قائلا “أنا كتلوني وفخور بهذا الأمر ولا اقبل اعتداء الشرطه الاسبانيه على شعبنا الكتلوني”
و أنهى كلامه الكتلان لسنا السيئين في هذا المشكله ، نحن نريد ان ” نصوت ونمارس حقوقنا الديموقراطيه ، من يضرب ويمنع هو السيئ و كل يوم يزداد فخري بكتلونيا اكثر ، لقد كان تصويتنا ومظاهراتنا سلميه ، لكن العنصريون لايريدون ذلك ، يريدوننا ان نستخدم العنف”.
جوارديولا فيلوسف برشلونة و ملهمها
يعتبر بيب جوارديولا ، أحد أهم الرياضيين في إقليم كتالونيا ،و ملهم لسكانها خصوصا و أن الفيلسوف كما يلقب في الأوساط الإعلامية ،يتمتع بمشوار الرياضي كبير سواء كلاعب أو مدرب ،حيث لعب ودرب في فريق برشلونة لكرة القدم ،و صنع معه الامجاد كأكثر مدرب تحقيقا للألقاب مع الفريق، ليبدأ بعدها مسيرته تدريبية خارج إسبانيا مع باير ميونيخ في ألمانيا و حاليا يقود مانشستر سيتي الانجليزي.
بيب جوارديولا ،صرح بالامس بعد الاحداث التي شهدتها برشلونة قائلا ” أشعر بالكثير من الحزن، لقد هاجموا وأصابوا مواطنين فقط لانهم ذهبوا لـ التصويت. قالوا اننا هاجمنا الشرطة, بماذا؟ بالـ أوراق؟
و أضاف بيب غوارديولا ،” لم أكن لـ أوافق على اللعب بمدرجات خالية, اذا كنا سنلعب فسنفعلها بالطريقة الصحيحة مع جماهيرنا.”

خوان لا بورطا المحامي الانفصالي

ارتبطت إنجازات نادي برشلونة في العشر سنوات الاخيرة ،باسم المحامي خوان لابورطا ،رئيس النادي الذي وتق بجوارديولا و صعده من الفريق الرديف ليدرب الفريق الأول، ليحقق برشلونة مع جوارديولا وتحت إدارة خوان لابورطا السداسية التاريخية .

لابورطا استغل معرفته بالقانون ،ليتقدم  فريق المطالبين بالانفصال عن إسبانيا حيث ظل دائما يطالب بضرورة التوقف عن تمويل إسبانيا من خلال الضرائب، مستنكرا  قيمة الضرائب المرتفعة المفروضة على الكتلان  على عكس باقي الاقاليم.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *