الشرقاوي: المغاربة لن يستطيعوا نسيان شرعنة البيجيدي تضخم التعويضات وتحويل السياسة لشركة مربحة

ل ف

توالت الانتقادات الموجهة لحكومة سعد الدين العثماني، خاصة في ظل هذه الأزمة التي تعيشها المملكة جراء تفشي فيروس كورونا؛ إذ أجمعت الأصوات إلى كون الحكومة فشلت في تدبير الجائحة وغيره من الأزمات السابقة، وبالتالي وجب تشكيل حكومة تتكون من وجوه شابة جديدة ذات كفاءة عالية لتسيير شؤون المواطنين.

ومن جهته اعتبر المحلل السياسي، عمر الشرقاوي، في تدوينة على صفحته الخاصة بموقع “فيسبوك”، أن المغاربة لن ينسو أنه في ظل حكومة البيجيدي أنه تم تقنين تضخم وتعدد تعويضات السياسيين، وبأنهم لن ينسو السياسي الذي عولوا عليه للدفاع عن المقصيين والمهمشين سمح للبرلماني بتعدد مداخيله وحرم أرملة من 120 درهم تعويض إضافي”.

وتابع” لن ينسى المغاربة أنه في ظل حكومة البيجيدي سمح لمؤسسات بدفع تعويض 8000 درهم مقابل كل اجتماع يعقدونه، وأنه في ظل حكومة البيجيدي تحولت السياسة الى شركة مربحة.

Almassae
  1. الفاصل هو صناديق الإقتراع في الإنتخابات المقبلة وذلك بالمشاركة وعدم ترك الساحة لأنصارهم ذلك ان النتائج هي الفيصل وليس العزوف والنقد الغير المجدي رغم صحته احيانا….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *