العثور على الجنرال الجزائري جمال عمرون ميتا في مكتبه

أ.ر

أكدت وسائل إعلام جزائرية وفاة الجنرال، جمال عمرون، الذي كان يشغل منصب مدير وحدة صناعة الألبسة العسكرية ولواحقها بالعاصمة الجزائرية.


وقالت قناة “النهار” إن عمرون توفي جراء سكتة قلبية داخل مكتبه في منطقة الخروبة بالعاصمة، في حين أفاد موقع “Algerie Part” نقلا عن أفراد عائلة الجنرال بأن المعني لم ينتحر أو يتعرض لعملية اغتيال، وإنما كانت وفاته طبيعية.

من جهتها، فتحت المصالح المختصة تحقيقا لمعرفة ظروف وملابسات الوفاة، فيما لم يصدر أي بيان من وزارة الدفاع الجزائرية

وكانت بعض الصفحات في مواقع التواصل الاجتماعي وبعض الصحافيين قد نشروا أن وفاة الجنرال عمرون لم تكن طبيعية، وكتب الصحافي عبدو سمار على موقعه “أجيري بارت” أن الراحل عثر عليه غارقا في بركة من الدماء في مكتبه بالمؤسسة الواقعة بالخروبة، وأنه قد يكون انتحر بسلاحه الشخصي، معتبرا أن الجنرال كان يعيش أياماً سوداء بعد استدعائه من طرف المحكمة العسكرية للتحقيق معه في قضية فساد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *