الكاف تختار مغربيا ضمن فريق لخبراء التحكيم للإشراف على دورات تدريبية عن بعد

غ.د

اختارت الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم (الكاف) فريقا من خبراء التحكيم الأفارقة للإشراف على دورات في مجال التحكيم عن بعد، من ضمنهم الحكم الدولي المغربي السابق يحيى حذقة.

وذكرت الكاف في بيان لها، أنه نتيجة للمحاذير المفروضة على الأنشطة والاجتماعات الشخصية في العالم بسبب انتشار وباء كوفيد 19 ، أعدت إدارة التحكيم في الكونفدرالية مجموعة من برامج التدريب عبر الانترنت، وذلك لدعم حكام المباريات خلال هذه الفترة.

وتابع البيان أنه بالرغم من توقف البطولات الكبرى خلال الجائحة، قررت إدراة التحكيم والمجلس الفني للخبراء مواصلة جدول برامج التدريب والذي تمت الموافقة عليه في بداية العام، مع اعتماد خيار الندوات الافتراضية عبر الانترنت، لمتابعة تطور مستوى حكام المباريات، وإعدادهم للبطولات المستقبلية.

ونقل البيان عن مدير التحكيم بالكاف إيدي ماييه، قوله إن تأثير كوفيد 19 كان كبيرا على كل العناصر الرئيسية للعبة، بما في ذلك الحكام، موضحا أنه بوجود المحاذير الحالية، كان من المهم للغاية إيجاد طرق بديلة لمواصلة الأنشطة الخاصة بالحكام والحكام المساعدين، وكان الخيار الأكثر منطقية للتطبيق لضمان المشاركة الجماعية هو الندوات عبر الإنترنت.

وأكد البيان أن برامج التدريب عبر الإنترنت ستكون مكثفة مثل الندوات الشخصية المعتادة، موضحا أن “الأمر الوحيد الذي سنفتقده هو الاختبارات البدنية للمشاركين، إلا أننا أطلقنا تقنية بمساعدة أجهزة التتبع وبدعم من المحاضرين المحليين لمراقبة معدلات اللياقة البدنية لهم”.

وتم تحديد 5 دورات في الفترة من 22 غشت الجاري حتى 5 اكتوبر المقبل وتضم كل ندوة ما بين 40 إلى 60 مشاركا موزعين ما بين المواهب الشابة وحكام تقنية الفار والنخبة رجال والنخبة سيدات.

وتضم مواضيع الدورة التدريبية التي ستتم مناقشتها المفاهيم الجديدة للتحكيم، والتعديلات على قانون اللعبة، وحالات لمسات اليد، وحكم الفيديو المساعد وتحليل المباريات بالفيديو، وقاعدة التسلل، والحالات داخل منطقة الجزاء، والأخطاء التكتيكية.

وفضلا عن السيد يحيى حذقة، يشرف على هذه الدورات التدريبية سيلستين نتاجونجيرا (رواندا)، جيروم دامون (جنوب أفريقيا)، أن يان ليم كي شونج (موريشيوس)، مالانج ديديو (السنغال)، نوماندييه دويه (كوت ديفوار)، تيمبا نداه (بنين)، وناجي الجويني (تونس).

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *