الكيان الصهيوني يسجل رقما قياسيا في بناء الوحدات الاستيطانية

غ.د

أعلنت منظمة التحرير الفلسطينية، يوم السبت، أن الحكومة الإسرائيلية وافقت على بناء 12 ألفا و159 وحدة استيطانية بالضفة الغربية خلال العام الحالي، مما يعد رقما قياسيا في بنائها منذ 2012.

وذكر تقرير للمكتب الوطني للدفاع عن الأرض ومقاومة الاستيطان (تابع لمنظمة التحرير)، أن السلطات الإسرائيلية وافقت الخميس الماضي على خطة لبناء 3 آلاف و212 وحدة استيطانية جديدة بأنحاء متفرقة من الضفة المحتلة.

وأضاف أن “هذه الموافقة جاءت بعد شهر واحد من التوقيع على اتفاقيتي تطبيع العلاقات مع الإمارات والبحرين برعاية أميركية في منتصف شتنبر الماضي”. مؤكدا أن “هذا يعد تحديا للقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية، واستخفافا لا حدود له بموقف المجتمع الدولي، واستثمارا علنيا لاتفاقيات التطبيع”.

وفي 15 شتنبر الماضي، وقعت الإمارات والبحرين اتفاقيتي تطبيع مع إسرائيل في البيت الأبيض، متجاهلتين حالة الغضب في الأوساط الشعبية العربية والرفض الفلسطيني.

وبينما صرحت أبو ظبي والمنامة بأن التطبيع كان مقابل وقف خطة ضم إسرائيل 30% من أراضي الضفة، حسب ما تقترحه خطة السلام الأميركية المعروفة إعلامية بـ”صفقة القرن” الأميركية؛ نفى مسؤولون إسرائيليون ذلك، مؤكدين أنه لم يتم إلغاء مخطط الضم، وإنما تأجيله فقط.

وأشار التقرير إلى موافقة السلطات الإسرائيلية مؤخرا على العديد من المستوطنات العشوائية (البؤر الاستيطانية).

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *