المبادرة المغربية للدعم والنصرة :خطوات التطبيع لا يمكن أن تغير الطبيعة العنصرية للاحتلال وسلوكه العدواني

أحمد اركيبي

دخلت الجمعية المبادرة المغربية للدعم والنصرة ،على خط جريمة قتل الجيش الإسرائيلي للشاب الفلسطيني محمد الناعم (27 عاما)، ثم سحله والتنكيل به.

ووصفت الجمعية، في بيان لها ، هذه الخطوة بـ”جريمة ضد الإنسانية نكراء ومتوحشة”، مجددة دعمها للشعب الفلسطيني ووقوفها بجانبه في مواجهة الاحتلال.كما عبرت عن رفضها لكل أشكال التطبيع التي تحاول تحسين صورة “العدو المجرم”.

واعتبرت أن خطوات التطبيع لا يمكن أن “تغير الطبيعة العنصرية للاحتلال وسلوكه المنافي لكل الأعراف والمواثيق الدولية”.

وأكدت الجمعية انخراطها في كل الفعاليات المنددة بهذا السلوك العدواني المنافي للإنسانية، والرافضة لصفقة القرن المزعومة .

وحمّلت “سرايا القدس”، الجناح العسكري لـ”الجهاد”، إسرائيل المسؤولية عن تداعيات قتل الشاب الفلسطيني، الذي قالت إنه “أحد عناصرها”.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *