المجلس العلمي لفاس يؤكد استمرار إغلاق المساجد لصعوبة حصر عدد المصلين

غزلان الدحماني

في وقت لا يزال فيه الجدل قائما بخصوص إعادة فتح مساجد المملكة من عدمها، خرج المجلس العلمي المحلي بفاس، ليؤكد استمرار إغلاق المساجد.

وكشف المجلس العلمي في بيان له، أن المساجد يتناوب المصلون فيها على موضع السجود بين الصلوات الخمس، وبالتالي يصعب تعقيم المساجد كل صلاة.

وأضاف المجلس، أن الأماكن المغلقة أكثر تسببا في انتشار العدوى من غيرها. إضافة إلى صعوبات أخرى تحول دون فتح المساجد.

وتمكن هذه الصعوبات في صعوبة حصر عدد المصلين داخل المساجد، إلى جانب صعوبة قياس الحرارة في المساجد متعددة الأبواب قبل واثناء كل صلاة.

وأشار المجلس العلمي لفاس، أن من شروط الصلاة الطمأنينة وعدم الاضطراب أثناء أدائها، وفي حالة العدوى لا يضمن المصلي أداء الفريضة بسكينة وطمأنينة.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *