المعطي منجب يدخل في إضراب عن الطعام احتجاجا على منعه من السفر للاستشفاء بفرنسا

نون بريس

قرر المؤرخ والحقوقي المعطي منجب، اليوم الأربعاء، الدخول في إضراب عن الطعام احتجاجا على منعه “تحكميا” من السفر للاستشفاء بفرنسا، حيث توجد أسرته.

وقال منجب في تدوينة على صفحته على موقع فيسبوك، إن حالة القلب والشرايين ازدادت خطورة منذ سجنه، “وما سبقه وما تلاه من تحرشات ومتابعات وحملة قذف وسب بحقه وحق عائلته بالصحافة التشهيرية”.

وأضاف منجب “كما أني أردت بيع سيارتي لأعيش بها وأعالج نفسي فاكتشفت أنها كذلك مجمدة كما حسابي البنكي وكل شيء… فكيف أعيش؟”.

واعتبر أن هذه القرارات غير قانونية، لأن القانون يفرض أن يبقى لدى الشخص ما يعيش به على الأقل، مضيفا “أقول هذا رغم أن التهم كلها كيدية ومختلقة”.

وتساءل المؤرخ “كيف يمكن لأستاذ جامعي أن يهدد الأمن الداخلي للدولة هل أنا هو أوفقير؟ ترهات تمنعني من حقوقي، ثم إني لن أهرب من بلادي أبدا، فأنا أريد أن أبرهن عن براءتي”.

وأوضح المتحدث أنه في سنة 2015 تم وضع حد لمنعه من السفر بعد 24 يوما من الإضراب عن الطعام، ومع ذلك غادر المغرب، ثم عاد وحضر كل الجلسات”.

واستفهم منجب حول المنع الحالي، وما إذا كان الهدف منه هو الضغط والتجويع وترك المرض يستفحل في جسمه الضعيف، واصفا ما يحدث له بـالظلم؛ الذي يضطره من جديد للدخول في إضراب عن الطعام.

Almassae
  1. بن خيران مطبل للمخزن و أسياده يخروجون إلى فيرنسا للعلاج متسللين ولكن مواطنين أحرار يتم منعهم بلاد الزريبة يتبجحون بالتنمية والديمقراطية في الخطابات الرنانةوتلميع صورة النظام بشعارات جوفاء ونهج سياسة النعامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *