اليحياوي : خرق البيجيدي للتدابير الاحترازية بالبرلمان سلوك خطير من المفروض أن يضع أصحابه تحت طائلة القانون

أحمد اركيبي

تفاعل يحيى اليحياوي، الأستاذ الجامعي والمحلل السياسي، مع قضية خرق فريق حزب العدالة والتنمية بالبرلمان ، للتدابير الاحترازية بإنزال 125 برلمانيا عوض 36 المسموح بها من أجل إسقاط القاسم الانتخابي الجديد.

وقال اليحياوي في تدوينة نشرها عبر صفحته الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك “الإنزال الذي قام به حزب العدالة والتنمية بالبرلمان، البارحة، للتصويت على ما يسمى ب”القاسم الانتخابي”، مثير ومستفز…لا لشيء إلا لكون مكتب البرلمان اعتمد صيغة الحضور المحدودة في ظل التدابير الاحترازية، فإذا بالحزب “ينزل” بأكثر من 100 برلماني في تجاوز مقصود لهذه التدابير”

وأضاف اليحياوي “هذا ليس ضربا لصيغ التعايش فحسب…هذا تمرد مكتمل الأوصاف…بات الحزب يتصرف من مدة كما لو أنه دولة داخل الدولة، لا بل هو الدولة نفسها…أكاد أجزم أنه لو كان يملك السلاح لحاصر غرفة البرلمان واحتجز من فيها”.

وتابع اليحياوي “هذا سلوك خطير، لا يمكن السكوت عنه أو التغاضي عنه، أو اعتباره تصرفا عابرا…هذا تمرد من المفروض أن يضع أصحابه تحت طائلة القانون”.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *