برلماني يشعل غضب الرجاويين بعد مسائلته لوزير الصحة عن سبب عدم إخضاع الحسنية للحجر الصحي عكس الرجاء

نون بريس

في خطوة من المنتظر أن تخلق نقاشا كبيرا بين الجماهير الكروية، وجه الحسين حريش النائب البرلماني عن فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب سؤالا كتابيا لوزير الصحة خالد آيت الطالب، حول تعاطي الوزارة مع إصابة لاعبي فريقي الرجاء البيضاوي وحسنية أكادير بوباء كوفيد-19.


النائب الحسين حريش ساءل وزير الصحة عن خلفيات إدخال لاعبي الرجاء البيضاوي في الحجر الصحي بسبب الإصابة بالفيروس، وعدم التعامل بالمثل مع فريق حسنية أكادير.


ومقابل تثمين النائب لقرار وزارة الصحة إدخال لاعبي الرجاء في الحجر الذي ترتب عنه تأجيل مباراته ضد الزمالك المصري، وما يحمله من حرص على حماية لاعبي وأطر الفريق ويحفظ له حقه في التنافس المتكافئ، انتقد عدم التعامل بالمثل مع فريق الحسنية.

واعتبر البرلماني أن تصرف وزارة الصحة غاب فيه مبدأ تكافؤ الفرص، بالنظر إلى خوض فريق حسنية أكادير الذي يحظى بتقدير ومكانة لدى جمهور واسع من المغاربة، خاصة بجهة سوسة، مباراته مع نهضة بركان، وعدم تأجيلها، متسائلا عن خلفيات هذه القرارات ومسبباتها.


سؤال البرلماني، المنحذر من أيت ملول، خلف ردود فعل غاضبة وسط الجماهير الرجاوية التي اتهمته بالركوب على الأمواج، واستغلال ظرف صحي طاريء لكسب نقاط سياسية لصالحه. واتهمت الجماهير الرجاوية النائب البرلماني، باستغلال قضية مرض لاعبي الرجاء وتأجيل المباراة، في حملة انتخابية سابقة لأوانها بمنطقة سوس .

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *