بعدما عثر على جتثها متحللة.. النيابة العامة تفتح بحثا قضائيا من أجل إجراء خبرة جينية على عظام الطفلة نعيمة

نون بريس

أعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بورزازت اليوم الأحد، عن فتح بحث قضائي دقيق تحت إشراف النيابة العامة، في قضية الطفلة نعيمة التي عثر على جثتها متحللة بعد أزيد من 40 يوما عن اختفائها، بأحد دواوير أكدز بزاكورة.

وأضاف الوكيل العام في بلاغ للرأي العام أن البحث القضائي عهد به للمركز القضائي للدرك الملكي بزاكورة، وذلك من أجل إجراء خبرة جينية على العظام البشرية لمعرفة الحمض النووي ولتحديد أسباب الوفاة، والقيام بالتحريات اللازمة لمعرفة ظروف وملابسات هذه الواقعة.

وأشار البلاغ إلى أنه تم العثور على بقايا عظام بشرية صغيرة الحجم، وبعض الملابس، بأحد الجبال بمنطقة تفركالت نواحي أكدز مساء أمس السبت، وأنه على ضوء هذه المعطيات تم فتح البحث القضائي، وسيتم إخبار الرأي العام بكل مستجد حول هذه الواقعة.


واهتز الرأي العام الوطني اليوم على خبر العثور على جثة الطفلة نعيمة ذات الخمس سنوات، والتي تعاني الإعاقة، من طرف راعي غنم، قبل أن يتعرف عليها والدها من خلال ما تبقى من الجثة ومن خلال ملابسها، وهي الواقعة التي خلقت غضبا واستياء لدى الرأي العام الوطني، مخافة أن تكون الطفلة تعرضت للاغتصاب والقتل.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *