بعد اجتماعها ببنموسى.. نقابة الإدريسي تستنكر تسقيف السن في 30 عاما كشرط لاجتياز مباراة التعليم وتطالب بسحبه

غزلان الدحماني

عبّرت الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي، عن استنكارها تسقيف السن في 30 عاما كشرط لاجتياز مباريات التوظيف بالتعليم، مطالبة بسحبه ومُحمّلة المسؤولية كاملة للحكومة والوزارة.

وكشفت النقابة عن عقد اجتماع يوم الثلاثاء 23 نونبر الجاري، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة رفقة عضوي ديوانه والكاتب العام لقطاع التربية والمدير المركزي للموارد البشرية ومساعده والمكلف بالتواصل بالوزارة. مشيرة إلى التطرق إلى الملفات العالقة الخاصة بالشغيلة التعليمية.

وبعد تقييمها للاجتماع؛ استنكرت نقابة الإدريسي “استمرار وزارة التربية الوطنية وإداراتها في الاستفراد بالقرارات التي تهم قضايا الشأن التعليمي، ضدا على المسار الذي انطلق باستئناف الحوار القطاعي، وآخرها قرار تسقيف السن في 30 عاما كشرط لاجتياز مباراة التوظيف بالعقدة بالتعليم ليوم 11 دجنبر 2021”.

وجددت “رفضها قرار الحكومة والوزارة المُحدد للشروط الاقصائية المدرجة في إعلان 19 نونبر 2021 ويطالب التراجع الفوري عنها”. مُذكّرة الحكومة والوزارة ” بضرورة الاستجابة الفورية للمطالب العادلة والمشروعة للشغيلة التعليمية عامة وبجميع فئاتها.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *