بعد الهجوم عليه بسبب دعوته إلى التصالح مع تجار الحشيش على غرار مهربي الأموال.. مجلس النواب يتضامن مع مضيان

نون بريس

بعد الاتهامات التي تلقاها البرلماني نور الدين مضيان، بسبب دعوته الحكومة، إلى المصالحة مع مزارعي الحشيش بالموازاة مع مصالحتها مع مهربي الأموال الذين تقترح عليهم الحكومة في مشروع قانونها المالي لسنة 2020، مصالحة ضريبية، أعلن مجلس النواب عن تضامنه مع البرلماني الاستقلالي.


وأعلن مجلس النواب في بلاغ له، عن شجبه وتنديده لما وصفها بـ “الادعاءات المسيئة لحرمة النائب” التي يتعرض لها نور الدين مضيان رئيس فريق حزب “الإستقلال” داخل نفس المجلس.


وأعلن مكتب مجلس النواب إثر اجتماعه الأسبوعي برئاسة رئيس المجلس الحبيب المالكي، يوم الثلاثاء 05 نونبر ، عن تضامنه مع نور الدين مضيان رئيس “الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية”، على إثر ما يتعرض له “من مس بحقوقه الدستورية وتلفيق تهم تخص عدم التبليغ عن جريمة الاتجار في المخدرات والعملة”.

وأكد المجلس في بلاغه أن “ما أثير من تهم وادعاءات، في حق السيد نور الدين مضيان ليعتبر مسا خطيرا وتطاولا يمس في العمق حقه الدستوري في التعبير وإبداء الرأي، كما ينص على ذلك الدستور”.


وكشف المجلس في بلاغه على أن تلك “الإدعاءات” هي مجرد ّنقل محرف لنقاش داخل إحدى اللجن الدائمة المكفولة بسرية مداولاتها، طبقا لأحكام الفصل 68 من الدستور، والمادة 96 من النظام الداخلي لمجلس النواب”.


وأضاف المجلس أن مكتبه بنى موقفه بعد إطلاعه على تفاصيل الموضوع، وخاصة ما تضمنه موقف لجنة المالية والتنمية الاقتصادية من تضامن كافة مكوناتها مع مضيان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *