بعد تعرض العشرات منهم للضرب والتعنيف.. الأساتذة المتعاقدون يستعدون للخروج في مسيرة احتجاجية

ل ف

قررت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذي فرض عليهم التعاقد الخروج في مسيرة احتجاجية بشوارع للرباط،الخميس 25 أبريل الجاري، للمطالبة بإسقاط التعاقد و الإدماج في الوظيفة العمومية.

وستنطلق المسيرة الاحتجاجية ليومه الخميس، في الساعة 14 زوالا، من أمام وزارة الوظيفة العمومية بحي أكدال، وذلك في إطار “الإنزال الوطني” الذي انطلق منذ بداية الأسبوع الجاري.

وتأتي هذه الخطوة الاحتجاجية بعد التدخل الأمني الذي شهده الاعتصام الليلي للأساتذة ليلة الأربعاء-الخميس أمام مبنى البرلمان بالرباط، والذي دعت إليه “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، و”التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات”، و”التنسيقية الوطنية لأساتذة الزنزانة9″، حيث استعملت الشرطة خراطيم المياه لفض الاعتصام.

وخلف التدخل الأمني بالأمس إصابة مايقارب 70 أستاذا بجروح متفاوتة الخطورة نقلوا على إثرها إلى مستشفيات العاصمة، وهو الأمر الذي استنكرته الأسرة التعليمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *