بعد تعيينها وزيرة للصحة.. المطالب تتعالى باستقالة الرميلي من عمودية الدار البيضاء

غ.د

طالبت نشطاء مغاربة وأحزاب سياسية، من نبيلة الرميلي، وزيرة للصحة، بتقديم استقالتها من عمودية مدينة الدار البيضاء.

وشدد حزب الاشتراكي الموحد، على استحالة جمع الرميلي بين منصبها الوزاري وبين عمدة البيضاء، ذلك أن العاصمة الاقتصادية تحتاج مسؤولا يكون متفرغا لحل المشاكل التي تتخبط بها

وأطلق حزب الاشتراكي الموحد هاشتاغ على موقع فيسبوك، تحت اسم” كازا-لي_بغينا”، مرفوقا بصورة الرميلي، ويحمل عبارة ”لا يمكن الجمع بين مسؤوليتين جسيمتين كوزارة الصحة و عمودية مدينة كبرى كالدار البيضاء؛ ندعو السيدة الوزيرة إلى الاستقالة فورا من عمودية الدار البيضاء”.

وتفاعل نشطاء مع الحملة، مؤكدين على أن مشاكل البيضاء وتحدياتها تحتاج إلى من يتفرغ لها، وأنه لا يجب على الوزيرة الجمع بين منصبين لأنه “عبث”، وفق تعبيرهم.

وطالب النشطاء، من جميع المسؤولين الذين يجمعون بين المناصب بالتفرغ لمنصب واحد لكي يتقنوا مهامهم على أكمل وجه، ذلك أن الجمع بين المناصب لن يؤتي أكله.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *