بعد ضبطهما في ساعة متأخرة داخل مطعم…الشرطة النمساوية تحرر مخالفة ضد رئيس البلاد وزوجته

أ.ر

في خطوة تجسد مبدأ سواسية المواطنين أمام القانون لم تتسامح الشرطة النمساوية مع رئيس البلاد الكسندر فان دير بيلين، وأكدت أنه خرق الحجر الصحي، في واقعة اعترف بها الرئيس، معربا عن أسفه الشديد واعتذاره عما وقع. لكن الشرطة أوصلت الأمر للجهات القضائية.

وأفادت صحيفة Kronen Zeitung النمساوية بأن الشرطة وجدت رئيس البلاد حينما كان يجلس مع زوجته في شرفة أمام أحد المطاعم الإيطالية في العاصمة فيينا بعد منتصف الليل، أي بعد انتهاء الموعد المحدد لعمل المطاعم.

ودافع مدير المطعم عن موقفه قائلا للشرطة: “الرئيس يزورنا بانتظام مثل العديد من الزبائن. وتناول سمكة على العشاء، وفعلت كل شيء بشكل صحيح طبقا للقانون، وقدمنا الوجبة الأخيرة في تمام الساعة 23.00 من ثم أغلقنا. وبعد ذلك واصل الرئيس حديثه مع زوجته في الشرفة خارج المطعم”.

من جهته، نشر الرئيس النمساوي تغريدة على حسابه في “تويتر”، قال فيها: “لأول مرة منذ بدء الإغلاق خرجت من المنزل مع زوجتي واثنين من أصدقائي لتناول العشاء، وأطلنا الحديث ولسوء الحظ داهمنا الوقت… آسف حقا… كان هذا خطأ”.

وأضاف أنه سيتحمل المسؤولية عن أي ضرر سيلحق بصاحب المطعم بسبب المخالفة، في إشارة إلى أنه سيدفع عن المطعم 30 ألف يورو جراء المخالفة المرتكبة في داخله.

يشار إلى أن المطاعم في النمسا قد استأنفت نشاطها في منتصف مايو الجاري بشرط الانتهاء من العمل قبل الساعة الـ11 مساء.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *