بعد فشل الحوار..تجمع المهنيين السودانيين يدعو لإسقاط المجلس العسكري

نون بريس

حالة من التوتر يعيشها المشهد السياسي السوداني بعد فشل المفاوضات بين المجلس العسكري الذي يدير البلد، وتجمع المهنيين المعارض.
ودعا تجمع المهنيين السودانيين (تجمع نقابي غير رسمي) لإسقاط المجلس العسكري الانتقالي واتهمه بعرقلة انتقال السلطة للمدنيين وبمحاولة إفراغ الثورة السودانية من جوهرها وتبديد أهدافها.
واتخذ تجمع المهنيين،قرار التصعيد مع المجلس العسكري وتحديد ساعة الصفر لتنفيذ العصيان المدني والإضراب الشامل، مشددا على مدنية السلطة بالكامل.
وقال التجمع: “لا مناص من إزاحة المجلس العسكري لتتقدم الثورة لخط النهاية”، مؤكدا أن تمسك المجلس العسكري بالأغلبية في مجلس السيادة وبرئاسته، لا يوفي بشرط التغيير ولا يعبر عن المحتوى السياسي والاجتماعي للثورة.
يذكر أن المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير فشلا فجر اليوم في الوصول لاتفاق بشأن تشكيل رئاسة مجلس السيادة، بسبب تمسك كل طرف بالهيمنة على المجلس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *