بناجح: أصبحت بلادنا تقتل الصحافيين قتلا ماديا بدفعهم إلى الإضراب عن الطعام وتدمير مشاريعهم الإعلامية

نون بريس

علق حسن بناجح القيادي في جماعة العدل والإحسان على الإضراب الذي يخوضه الصحافيين المعتقلين سليمان الريسوني وعمر الراضي .

وكتب بناجح تدوينة أرفقها بمنشور سابق للصحافي المعتقل توفيق بوعشرين حول قتل الصحافة بالمغرب حيث خاطب الأخير “يا صديقي توفيق، ها قد أصبحت بلادنا تقتل الصحافيين، قتلا معنويا من خلال التهم الأخلاقية ومقصلة التشهير، وقتلا ماديا بدفعهم إلى الإضراب عن الطعام وتدمير مشاريعهم الإعلامية.”

وأضاف عضو الأمانة للدائرة السياسية للجماعة في تدوينة أخرى “الإضراب عن الطعام فرصة أخرى سانحة لتتخفف الدولة من العبئ الثقيل لملفي الصحافيين سليمان الريسوني وعمر الراضي .. الفرصة في إطلاق سراحهما لا قتلهما.

وتابع “الفرصة سانحة لأن المرحلة التي يوجد فيها ملفاهما لا تحتاج أكثر من التجاوب الإيجابي مع طلب السراح المؤقت لهما.”


Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *