بناجح: غلاء الأسعار جريمة مركبة وفخ المقايسة ما هو إلا رهن المواطن للشناقة والمضاربين والحيتان الكبيرة

غ.د

دخل القيادث في جماعة العدل والآحسان، حسن بناجح، على خط قضية استمرار ارتفاع أسعار المحروقات والمواد الأساسية، معتبرا أن غلاء الأسعار جريمة مركبة.

وقال بنجاح، في تدوينة على حسابه بموقع فيسبوك، إنها “جريمة لا تغتفر لكل من ساهم في خديعة المقايسة وكل من ركب رأسه وأغمض عينيه عن كل النداءات التي كانت تنبه إلى أن (هذا خروب بلادنا وحنا عارفينو)”.

وأضاف أن “فخ المقايسة ما هو إلا رهن المواطن للشناقة والمضاربين والحيتان الكبيرة، إذ كيف يعقل أو يتصور إنفاذ قرار كبير مثل هذا والحكومات لا تستطيع محاربة أبسط مظاهر الفساد، وهي لا تمتلك السلطة اللازمة على الأجهزة الإدارية والرقابية ذات الاختصاص في حماية الشعب من الفاسدين الجشعين”.

بل إن أدهى الدواهي، وفي القيادي في جماعة العدل والإحسان ” ألا يتم استحضار أن أكبر الفاسدين والمنتفعين من الفساد هم جزء من صناع القرار الأساسيين المحصنين”.

وتابع:” فلا الشعب يضمن دعم الدولة في حدوده الدنيا، ولا هو يستفيد من الملايير المدخرة من دعم صندوق المقاصة كما أوهموه زورا، ولا الأجهزة التنفيذية والتشريعية والقضائية تحمي الشعب من ناهبي أساسيات عيشه والمتاجرين بخبزه، ولا ما يسمى بالهيئات الوسيطة (أحزاب، نقابات، جمعيات حماية المستهلك) تقوم بدورها الدفاعي عن مصالح الشعب في مواجهة المفترسين”.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.