بنعبد الله: الحكومة مطالبة بتقليص هامش أرباح الشركات لحفظ القدرة الشرائية للمواطنين عوض الاستمرار في تضارب المصالح

غ.د

وجه نبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب “التقدم والاشتراكية”، انتقادات إلى الحكومة على خلفية الوعود الانتخابية التي قدمتها للمواطنين والتي لم تفي بها إلى الآن، ناهيك عن تملصها من قضية تحريرأسعار المحروقات.

وقال بنعبد الله، في لقاء جمعه مع فريق الحزب بمجلس النواب، إن الحكومة مطالبة ببلورة حلول حقيقية لحفظ القدرة الشرائية، من خلال تقليص هامش أرباح الشركات وتقليص الضرائب، عوض إلقاء اللوم على قرارات سابقة.

وأوضح الأمين العام لحزب “الكتاب” أن الحزب الذي يقود الحكومة حاليا هو من كان يترأس قطاع المحروقات خلال تحريرها، وأنه كان عليه أن يعارض القرار حينها عوض التملص من المسؤولية اليوم.

وأكد المتحدث ذاته، أن استمرار تضارب المصالح في هذا الملف يحول دون القيام بإجراءات كفيلة بمواجهة الأزمة الحالية التي أدت إلى ارتفاع أسعار مختلف المواد الأساسية الأخرى. مشيرا إلى أن الحكومة تعمل بمنطق الاستقواء بالأغلبية وبمجموعة من الشعارات البعيدة عن الواقع.

ولفت بنعبد الله إلى أن الحكومة منذ تنصيبها لم تأت ببرامج ناجعة، فيما اكتفت ببعض البرامج المحدودة التي يبقى أثرها ضعيفا كما هو الحال بالنسبة لبرنامجي فرصة وأوراش. كما أنه ليس لديها الكثير لتقدمه لتلبية انتظارات المواطنين، خصوصا بعد الوعود التي قدمتها أحزاب الأغلبية خلال انتخابات 8 شتنبر.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.