بوعلي : إصرار اللاعبين المغاربة على الحديث باللغة العربية دليل أكبر على تعبيرهم عن الوجدان العام للمغاربة

نون بريس

سجل حارس مرمى المنتخب المغربي وفريق إشبيلية الإسباني، موقف مشرف، حينما أبدى تمكسه بالحديث باللغة العربية ورفض بالمقابل استعمال اللغة الفرنسية .

ورفض حارس نادي إشبيلية الإسباني والمنتخب المغربي، ياسين بونو، التحدث بالفرنسية في المؤتمر الصحفي الذي يسبق مباراة جزر القمر على الرغم من إجادته للفرنسية والانجليزية.

وأشاد رواد مولقع التواصل الاجتماعي بتصرف حارس عرين الأسود واصفين ردة فعله بالتصرف المشرف لاسيما وأنه انتصر للغة العربية في محفل قاري تشارك فيه سبع منتخبات تتحدث لغة الضاد.

فؤاد بوعلي (رئيس الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية) أشاد بدوره بتمسك اللاعب بلغته الأم ورفضه الحديث بلغة أخرى غير لغة الضاد.

ونشر بوعلي تدوينة على صدر صفحته الرسمية على موقع فايسبوك جاء فيها “ستظل اللغة العربية هي عنوان السيادة الوطنية والانتماء بالرغم من حصارها الداخلي والإقليمي…ولعل إصرار اللاعبين المغاربة على الحديث بلغتهم الوطنية دليل أكبر على تعبيرهم عن الوجدان العام للمغاربة”.

وأضاف “وإذا كانت الدول الخليجية قد استطاعت فتح النقاش حول العربية في الفيفا فإن على الدول العربية في إفريقيا والتي غدا وجودها قويا عدديا وتقنيا أن تثور ضد هذا الواقع المزري والمحتقر للغتهم وانتمائهم”.

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *