تأزم الوضع الاقتصادي والمعيشي يخرج ساكنة تماسينت للاحتجاج

ك.ش

تعيش مدينة تماسينت بإقليم الحسميمة في الأيام الأخيرة، على وقع وقفات ومسيرات احتجاجية تنزمها الساكنةه، احتجاجا على تردي الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية بالمدينة .

وخرج المئات في مسيرات احتجاجية مشيا على الأقدام، رغم الاستنفار الأمني الذي تعرفه المدينة مطالبين برفع التهميش عن مدينته، وإيجاد حلول عاجلة اثتصاديا واجتماعيا.

وعبر المحتجون عن غضبهم مما أسموه سياسة التهميش والإقصاء المنهجة اتجاه مدينتهم، الأمر الذي زاد من معاناتهم من أجل توفير لقمة العيش، خاصة في ظل جائحة كورونا .

وعبر المحتجون عن استنكارهم لإقصاء البعض من المساعدات المقدمة من طرف السلطات للمتضررين من دائحة فيروس كورونا، وكذلك عدم استفادة العديد من الأسر من الدعم المقدم من صندوق كورونا

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *