ترامب يعلن رسميا رفضه حضور جلسة مسائلته بمجلس النواب

صبرين ميري

رفض الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، المشاركة أو إرسال ممثل إلى الجلسة التي تعقدها اللجنة القضائية بمجلس النواب، الأربعاء القادم، في إطار مساءلة الرئيس.

وقال بات سيبولون، مستشار ترامب، في رسالة بعثها لجيرولد نادلر، رئيس اللجنة، مساء الأحد، إن فريق ترامب “لا يمكن توقع مشاركته في جلسة في الوقت الذي لم يتم فيه بعد إعلان أسماء الشهود، وفي الوقت الذي لم يتضح فيه بعد ما إذا كانت اللجنة القضائية ستوفر للرئيس عملية تتسم بالعدالة من خلال جلسات إضافية”.

وعلى الرغم من إشارة سيبولون إلى “الانعدام التام للإجراءات القانونية الواجبة والعدالة الأساسية التي يتعين إتاحتها للرئيس” في عملية المساءلة، فإنه لم يستبعد المشاركة في إجراءات أخرى، لكنه أشار إلى أنه “سيتعين أولاً على الديمقراطيين تقديم تنازلات إجرائية كبيرة”.

وأضاف سيبولون في الرسالة: إن “البيت الأبيض سيرد بشكل منفصل على الجلسة بحلول الموعد النهائي، يوم الجمعة”.

وأعطى نادلر البيت الأبيض مهلة تنتهي يوم الجمعة، ليحدد ما إذا كان ترامب سيتقدم بدفاع في إجراءات أوسع بشأن مساءلته.

وتقود رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، تحقيقاً داخل الكونغرس لعزل ترامب؛ على خلفية محادثة هاتفية جرت بين ترامب والرئيس الأوكراني زيلينسكي.

وينظر محققو الكونغرس فيما إذا كان ترامب قد استغل سلطاته بالضغط على أوكرانيا لفتح تحقيقات مع جو بايدن، نائب الرئيس السابق والسياسي الديمقراطي الذي يخوض انتخابات لمنافسته على الرئاسة في 2020، كما يبحثون نظرية مؤامرة واهية تفيد بأن أوكرانيا وليس روسيا هي التي تدخلت في انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016.

ومن المقرر أن تصدر ثلاث لجان تحقيق تقودها لجنة المخابرات بمجلس النواب تقريراً رسمياً بالأدلة، هذا الأسبوع، بعد أن يعود المشرعون للكونغرس يوم الثلاثاء، من عطلة عيد الشكر.

وإذا قرر مجلس النواب مساءلة ترامب فسيجري مجلس الشيوخ الذي يهيمن عليه الجمهوريون محاكمة لتحديد ما إذا كان يجب إعفاء ترامب من منصبه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *