بناجح معلقا على تعنيف أساتذة التعاقد: كلما صرخت فئة من الشعب استل النظام من تحته الهراوة وفتح السجون

ك.ش

أثارت الصور والفيديوهات التي ثوثق لعملية فض اعتصام الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد أمام البرلمان، من طرف رجال الأمن، في ساعة متأخرة من مساء يوم أمس الأربعاء، ردود فعل سياسية وحقوقية مختلفة .


وفي تعليق له على المشاهد التي صاحبت عملية الفض، كتب حسن بناجح عضو الدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان،على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك قائلا :”هذا هو الحل الذي يملكه النظام؛ مجزة أخرى البارحة ضد الأساتذة”.

وأضاف بناجح قائلا ” الأنظمة التي تحترم نفسها وشعوبها تجدها تخرج من جيبها الحلول المنوعة عند أبسط صيحة غضب فئة ما من شعبها، أما نظامنا فمعظم فئات الشعب تحتج وكلما صرخت فئة استل من تحته الهراوة وفتح السجون”.

يذكر أن التدخل الأمني خلف وحسب لائحة أولية، نشرتها التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، 11 مصابا في صفوف الأساتذة نقلوا كلهم إلى مستشفى السويسي بالرباط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *