جماعة قروية تفرض على المرضى أداء مبلغ 100 درهم لنقلهم في سيارة إسعاف مهترئة

أحمد اركيبي

في وقت يعاني فيه مواطنو المناطق المهمشة من ويلات الجوع والعطش من جهة وتداعيات فيروس كورونا من جهة أخرى تظهر معضلة النقل الصحي لتفاقم من هذه المعاناة .

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لمواطن يقطن بجماعة زايدة ضواحي ميدلت وهو يشتكي من فرض الجماعة لتسعيرة مائة درهم على المواطنين الراغبين في نقل مرضاهم على متن سيارة إسعاف مهترئة نحو مستشفى ميدلت .

وأوضح المواطن الذي ينتمي للجماعة السالفة الذكر أنه اضطر لدفع مائة درهم مقابل نقل والدته المريضة في سيارة إسعاف تابعة للجماعة لا تتوفر فيها أدنى ظروف وشروط السلامة الصحية .

وكشف المتحدث أن سيارة الإسعاف قطعت به مسافة صغيرة لاتتعدى 30 كيلومترا في اتجاه مستشفى ميدلت مقابل مبلغ 100 درهم .

وطالب المشتكي عامل إقليم ميدلت للتدخل لإنهاء هذه المعضلة والوقوف على الاختلالات التي يعرفها القطاع الصحي بالمنطقة .

اسعاف "جماعة زايدة"

Posted by ‎Akhbarmidelt أخبار ميدلت‎ on Wednesday, July 1, 2020
Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *