حالة من الابتهاج والسعادة تغمر قلوب المغاربة العائدين لأرض الوطن عبر معبري سبتة ومليلية المحتلتين

نون بريس

جرى قبيل منتصف ليلة الاثنين الثلاثاء فتح معبري باب سبتة وبني نصار، في الاتجاهين، أمام حركة المسافرين عبر العربات والراجلين، وذلك وفق التدابير الخاصة المنصوص عليها للحد من جائحة كوفيد 19 والتي ما زالت قائمة من أجل تأمين صحة المسافرين خلال رحلاتهم.

ويأتي هذا الإجراء تنفيذا للبيان المشترك المعتمد في ختام المباحثات التي أجراها الملك محمد السادس ورئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، الذي قام في أبريل الماضي بدعوة من جلالة الملك بزيارة للمملكة في إطار مرحلة جديدة للشراكة بين البلدين.

خلال هذه الزيارة وضع المغرب وإسبانيا خارطة طريق دائمة وطموحة، كان من بين عناصرها الاستئناف الكامل للحركة العادية للأفراد والبضائع بشكل منظم، بما فيها الترتيبات المناسبة للمراقبة الجمركية وللأشخاص.

وقد عبر عدد من المسافرين الذين ولجوا عبر معبر باب سبتة، في تصريحات لقناة M24، التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، عن سعادتهم الكبيرة باستئناف الحركة الاعتيادية للمسافرين، وذلك في أعقاب إغلاقه بسبب التدابير المرتبطة بتفشي وباء كوفيد 19.

وثمنوا قرار السلطات المغربية فتح المعبر، بعد تنظيمه وتأهيله، وهو ما سيساهم في ضمان انسيابية عملية السفر لتجديد الروابط على جانبي المعبر.

وقد عرف معبر باب سبتة عمليات واسعة للتأهيل وإعادة الهيكلة، وهو ما سيمكن من الحد من أنشطة التجارة غير المشروعة ( تهريب السلع والبضائع).

Almassae

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.